الصحة

معلومات خاطئة حول استخدام الميكروويف

1+

مرحبا بكم! رغم أن أفران الميكروويف تخدم البشر منذ فترة طويلة ومعظمهم لا يقدرون الإستغناء عنها و يستخدمونها بكل يومى لكن الأوهام لا تزال مرتبطة بها خاصة فيما يتعلق بأضرار الميكروويف وخطورته على الطعام ، فماذا يحصل للطعام فى هذه الأفران؟ (اضغط على المزيد لمتابعة المقال) 

أشار نخبة خبراء البيئة البريطانيون من خلال أبحاثهم العلمية الحديثة أن الأساطير حول هذه الأفران لا أساس لها من الصحة فمثلا يعتقد البعض أن طهو الطعام أو تسخينه بالميكروويف يجعلهمشعا، والحقيقة أن هذه المعلومة مغلوطة حيث أن الإشعاع الكهرومغناطيسى عالى التردد المستخدم فى هذه الأفران لا يترك أى أثر فى الطعام ولايسبب أى تغيرات فيه وأيضا لا تنبعث منه أشعة.

الجدير بالذكر أن أفران الميكروويف صممت بحيث لاتخرج الموجات منها عند غلق بابها ومنذ لحظة تشغيلها وهذا يعنى إن الوقوف بجانبها لا يشكل أى خطورة ، ولكن فى الوقت ذاته تنبعث أشعة كهرومغناطيسية ضعيفة كأى جهاز كهربائى عندما يعمل ولكن لا يشكل خطورة كما يعتقد البعض لذلك من الأفضل فى هذه الحالة عدم الإقتراب من الفرن.

وقد أجرى خبراء البيئة تجربة بشأن انبعاث تلك الأشعة وتأثيرها على البشر وتبين من خلال هذه التجربة أن بوضع كمية كبيرة من الطعام فى الفرن عند إستخدامه يكون أفضل لأنهم يعتبرون أن كلما كانت أكبر امتصت طاقة أكبر مما يخفف من انبعاثات الموجات الكهرومغناطيسية أمام الميكروويف. 

هل ساورتك هذه الشكوك حول الميكروويف من قبل؟ شاركونا برأيكم فى التعليقات، وإذا أعجبكم المقال لا تنسواالضغط على زر الإعجاب ومشاركته مع أصدقاءكم! إلىاللقاء

1+
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى