الصحة

طرق التخلص من الضغوط النفسية أو التوتر (Stress) بفاعلية

0

لقد أصبح الضغط النفسي، أو الضغوط النفسية، من العبارات الشائعة للغاية في خضم الحياة المعاصرة، وما تحمله من أعباء اجتماعية واقتصادية وحروب ومشاكل.

والضغط النفسي هو وضع صحي وطبيعي إلى حدّ معين، كونه مجموعة من الاستراتيجيات والمهارات التي يتخذها الإنسان للتعامل مع المشاكل الحياتية التي تواجهه، والتقليل من الانفعالات المرافقة لها.

“حكايات” يطعلك في الآتي على أسباب وطرق التخلص من الضغوط النفسية؛ حسبما ذكر الدكتور عبدالله أبو عدس، استشاري علاج الاضطرابات النفسية والإدمان:

أسباب الضغوطات النفسية

هناك أسباب عديدة وراء التعرّض للضغوط النفسية؛ بحيث قد تكون ناتجة عن:

– مشاكل اجتماعية.
– مشاكل عائلية.
– مشاكل اقتصادية.
– مشاكل صحية.
– مشاكل تطور الحياة.

وللتعامل مع هذه الضغوط؛ لا بد من أن يكون لدى الشخص مجموعة من المهارات، التي يجب أن تكون ذات صلة بالأنا أو بقدرة الأنا على التعامل مع الضغوط الحياتية، وقد تكون هذه المهارات إيجابية أو سلبية، فتساعد في الحل.

وهناك بعض المهارات التي لها علاقة بمعرفة الإنسان، وأخرى لها علاقة بالسمات الشخصية، وهناك مهارات لها صلة بالتعامل مع ضغوط الحياة بطريقة عقلانية.

وجميع تلك المهارات يمكن توظيفها واستخدامها في المواقف المختلفة اعتماداً على طبيعة الإنسان من الناحية الفكرية والدينية والاقتصادية والفكرية والعلمية والاجتماعية، وقدرة الإنسان على دراسة مهارات التعامل مع الضغوط وطرق التكيّف الأنسب والأفضل.

طرق التخلص من الضغوط النفسية

ينصح الدكتور أبو عدس باتباع عدة طرق للتخلص من الضغوط النفسية التي قد يتعرض لها المرء، وهي كالتالي:

– التواصل مع الذات، ولا مانع من أخذ عزلة اختيارية، ليستطيع الإنسان فيها ترتيب حساباته، ورؤية الأمور من زوايا مختلفة.

– التواصل مع الذات الأخرى؛ فالتواصل مع الناس يساعد على تقليل العواطف السلبية التي تكون مرافقة لهذه الضغوط الاجتماعية، وتُسهم بالتالي في تخفيف حدّة أو سلبية هذه الضغوط.

– تعلم مهارات التعامل مع الضغوط والأزمات، وكيفية إدارتها، سواء كانت ضغوطاً صحية أو اجتماعية أو اقتصادية أو غيرها.

0
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى