الفن

ضربوا البطلة بالبيض وأحدهم هدد بالإعتزال…مسلسلات أثارت جدلاً قبل عرضها!

3+

“عمرو دياب” يفعل شيئا لأول مرة فى تاريخه الفنى من أجل “دينا الشربينى” ، ففى خطوة لافتة قرر النجم المصرى مجاملةً للفنانة “دينا الشربينى” التى يعيش قصة حب معها منذ أكثر من ثلاثة أعوام بأن يوافق على الظهور كضيف شرف بفيلمها الجديد “البعض لا يذهب للمأذون مرتين” والذى يشارك فى بطولته الفنان “كريم عبد العزيز”. ومن ثم فإنه يظهر بشخصيته الحقيقية فى الفيلم لمدة لا تزيد عن دقيقة وذلك لمساندة “دينا” ودعمها بهذه الخطوة السينمائية الجديدة.

ومن ناحية أخرى تخوض “دينا” سباق الدراما الرمضانى المقبل من خلال مسلسل “لعبة النسيان” ويشارك فى بطولته “انجى المقدم” و”رجاء الجداوى” و “أحمد فهمى”. وعلى أثر ذلك فقد أطلقت الصفحة الرسمية للنجم “عمرو دياب” عبر موقع التواصل الإجتماعى “فيسبوك” مقطوعة جديدة للموسيقى التصويرية للمسلسل ، كما أعلنت الصفحة بشكل مباشر أن “عمرو دياب” هو من قام بتلحينها.

ومن ثم فقد لاحقت “دينا” مؤخراً الإتهامات بأنها تقوم بإستغلال شهرة “عمرو دياب” لصالح دعم فنها أو أى عمل فنى تٌقدم عليه حتى انتشرت شائعة مؤخراً أن هناك بعض الأشخاص ضربوها “البيض” أثناء تصويرها للمسلسل، ولكنها نفت هذا الخبر تماماً.

كما تحدث الناقد الفنى “طارق الشناوى” أثناء مداخلة تليفونية له مع الإعلامية “لميس الحديدى” عن احتمالية وجود خلاف بين “دينا” والمخرج “هانى خليفة” الذى انسحب فجأة أثناء تصوير المسلسل ليستكمل بدلاً منه المخرج “أحمد شفيق”، وعلق على هذا الخبر أن هذه ليست المرة الأولى فقد حدث أن أنسحبت المخرجة “كاملة أبو ذكرى” العام الماضى أثناء تصوير مسلسل “زى الشمس” !

أما عن مسلسل “لما كنا صغيرين” فهو مسلسل مصرى ينتظر أن يُعرض فى الموسم الرمضانى وكانت أخباره منتشرة بكثرة فى الآونة الأخيرة من خلال منصات التواصل الإجتماعى خلال الأيام الماضية، والسبب هو الملصق الإدعائى أو أفيش العمل فما حدث هو مع بداية ترويج لأعمال رمضان ملئت الملصقات الدعائية الشوارع وكذلك الشاشات.

لكن ما أثار الجدل هو الدعاية لتلك المسلسل والسبب هو البوستر الخاص به فصحيح أن العمل من بطولة الفنان الكبير “محمود حميدة” وأيضاً الفنان “خالد النبوى” ريهام حجاج”، لكن الناس استنكروا ظهور الفنانة الشابة فى مقدمة الصور فهى ظهرت متقدمة على “النبوى” و “حميدة” لأن تاريخهم الفنى أكبر وأقدم من “ريهام حجاج”.

الجدل المثار حول هذا الأمر قد تم الرد عليه من قبل الفنان “خالد البنوى” عن طريق منشور له عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الإجتماعى “فيسبوك” أثار جدلاً واسعاً وكما قيل “قلب الدنيا”. فقد صرح “النبوى” : (بأنه يتعرض لحملة تشويه متعمدة و أنه لم يوافق على الدعاية الموجودة فى الشوارع  للعمل أو على وسائل التواصل الإجتماعى  وأنه قد أبلغ المنتج بدوره عن عدم موافقته ولكن المنتج قد أخبره بأن تلك الدعاية لم تقم بها شركته ولكن سوف يتم تصحيحها) .

واستكمل “خالد النبوى” وعبر أنه 🙁 للأسف هذا لم يحدث ولم يتغير شئ على الإطلاق كما أن عقده مع شركه الإنتاج لم ينص على ذلك ، بل على احترام الأكبر منه فناً وسناً غير الاصول والأعراف. وأكد “النبوى” فى نهاية منشوره أنه ليس على خلاف من أى من زملاؤه ولكن يبدو له ظاهراً و جلياً فى هذه اللحظة أن الإعتزال هو الحل! )

مع تلميح الفنان “خالد النبوى” للإعتزال أشتد الجدل أكثر وأكثر، ومن ثم فقد أصدرت القنوات التى من المقرر أن تعرض تلك المسلسل فى رمضان بياناً للرد على “النبوى” فقالت أنها ليس لها علاقة بالدعاية وأنها فقط استلمتها بهذا الشكل من الشركة المنتجة.  لكن أخيراً وخلال الساعات الماضية حسمت الشركة المنتجة Art Makers  والمنتج “أحمد عبد العاطى” الجدل ونشرت الملصق النهائى للعمل ويظهر فيه “محمود حميدة و خالد النبوى جالسين على كرسيين وخلفهما قليلاً فى المنتصف “ريهام حجاج”، كما يظهر فى الخلفية مجموعة من الأبطال الآخرين.

3+
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى