الترند

رولا يموت بالبكينى مجددا

0

مرحبا بكم! أصبحنا نشتاق أن نرى صورةً محتمشة للفنانة اللبنانية رولا يموت، نقول هذا لأننا نعرفها وبعيدًا عن (السوشيال ميديا) نادرًا ما تتعرّى بل تتحدث وباستقامة وتتمتع بثقافة رفيعة (اضغط على المزيد لمتابعة المقال) .

منذ ساعات نشرت صورةً أخرى لها بالبكيني الأزرق تستعرض به مفاتنها، ما جعل الآلاف يتفاعلون معها ومنهم المكبوتون الذين يمطرون بريدها بآلاف الرسائل الوقحة.

 

البكيني الذي ارتدته أظهرها عاريةً تقريبًا من الجانب السفلي من جسدها.

كالعادة تعرضت لهجوم من قبل متابعيها ونحن أيضًا ننتقدها ليس من منظار ديني مطلقًا، بل لأنها أصبحت تبالغ بتعريها وتعطي صورة مختلفة للمتابعين عن شخصيتها الحقيقية.

0
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى