الفن

تراجع عن تهنئته بـ«أماكن السهر».. تفاصيل الخلاف بين عمرو مصطفى والهضبة

0

كشف الملحن عمرو مصطفى عن بوادر أزمة جديدة مع النجم عمرو دياب، على خلفية قيام الأول بحذف بوست تهنئته للهضبة على أغنيته الجديدة، وتعليقه بـ«حاولت أكون منافق ومقدرتش»

تراجع عمرو مصطفي عن تهنئة عمرو دياب بسبب أغنيته الجديدة أثار تساؤلات عديدة حول نشوب خلاف بينهما، مثلما حدث قبل عدة سنوات قبل أن تجمعهما أعمال فنية خلال العام الماضي.

بدأت القصة عندما نشر عمرو مصطفي «بوست» عبر حسابه الشخصي على «فيسبوك» لتهنئة الهضبة معلقا: «مبروك لصديقي الكبير عمرو دياب ومبروك لكل فريق العمل.. عمل جميل»، قبل أن يتراجع ويحذف المنشور.

ونشر عمرو مصطفي مره أخرى عبر صفحته الرسمية على «فيسبوك»: «الواحد حاول يكون منافق بس مقدرش.. انتظروا الموسيقى بجد زمن المجاملات والعاطفة انتهى الموسيقي الحلوة صاروخ يفرض نفسه على الجميع».

وتساءل عدد من متابعي الفنان عن سبب حذفه للتهنئة، فضلًا عن قيامه بتهنئة حسين الجسمي والمغني سعد المجرد، وعلق على أغنية «بالبنط العريض» التي صنفها بالاغنية رقم واحد خلال صيف 2020 من غناء حسين الجسمي وللشاعر ايمن بهجت قمر.

وكتب: «مبروك للموزع الكبير الموهوب توما، مبروك للفنان المصريالاماراتي حسين الجسمي، رقم واحد بصوره فقط على الاغنيه اثبت ان الاغنيه القويه لا تحتاج إلى فيديو والي حفلات ولا برباجنده كاذبه عشان تنجح برافو لكل فريق العمل دي مش مجرد اغنيه دي بتثبت ان الفن الحقيقي زي الماء يخترق أي جدار ليظهر ويفرض قوته (بالبنط العريض) سخنتوني».

وفي منشور آخر، صنف أغنية المطرب المغربي سعد المجرد قائلًا: «وثاني احلي اغنيه الصيف ده للمطرب الموهوب سعد المجرد (عدي الكلام) مبروك لعشره العمر الشلعر امير طعيمه ،مبروك للموهوب الملحن عزيز الشافعي، مبروك لتوما، أحسنتم».»

0
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى