الترند

أنثى الفيل الحامل التى أبكت العالم كله

1+

مرحباً بكم! غضب فى وسائل التواصل الإجتماعى بسبب واقعة تجردت من الإنسانية، واقعة لجماعة هندية تلذذت بتعذيب أنثى فيل حامل. (اضغط على المزيد لمتابعة المقال)

“أنثى فيل كارالا” اسم أبكى الجميع بعدما انتشر اسمها على مواقع التواصل الإجتماعى وانتشر معها غضب ملايين رواد السوشيال ميديا فى كل مكان وبكل ومختلف اللغات. الحادثة وقعت فى ولاية (كيرالا) الهندية وأججت مشاعر الغضب بعد نشر مسئول غابات خبر نفوق أنثى الفيل. التقارير أشارت أن أنثى الفيل التى كان عمرها 15 عاماً وحاملاً فى الشهر الثانى ضلت طريقها إلى قرية بالقرب من حديقة وطنية وأكلت قطعة من فاكهة الأناناس فى منطقة زراعية، ونظراً لأن السكان المحليين أعتادوا تفخيخ الفاكهة لتجنب إتلاف الحيوانات البرية للمحاصيل، فقام بعض الأشخاص بإلقاء ثمرة الأناناس المفخخة للفيلة ولم تتردد فى تناولها كى تغذى نفسها وجنينها حتى انفجرت المفرقعات فى فم الفيلة وتسببت فى تشوهات كثيرة بالأسنان واللسان والفك وأصابتها بنزيف شديد وحروق.

لم تستسلم أنثى الفيل وظلت تدور فى القرية لعدة أيام قبل أن تموت طلباً للمساعدة فى تخفيف ألمها ولكن لم يساعدها أحد، وظلت واقفة فى نهر (فيليار) للشرب وهى تحاول تبريد نفسها فى مياهه وتخفيف تعبها حتى يئست وقررت فى النهاية النزول إلى النهر.حاول أثنان من فيلة الكومكى إنقاذها ولكن لم تكن محاولتهما مجدية، فقد ماتت الفيلة فى النهر متأثرة بجراحها هى وصغيرها فى بطنها.

الموضوع أثار غضباً واسعاً بين السكان والمنظمات فيما فتحت السلطات تحقيقاً فى الحادث. من جهته قال وزير البيئة الهندى إن تحقيقاً بدأ مع 3 مشتبهين، وقامت منظمتان بتقديم مكافأة نقدية لأى شخص يقدم معلومات عن الجناة وهما جمعية الرفق بالحيوان الدولية فى الهند ومنظمة (وايلد إس أو إس).

كما تحولت هذه القضية إلى أخرى سياسية، حيث انتقد زعيم حزب (بهاراتيا جاناتا) حكومة الولاية لعدم تعاملها بقسوة ضد الجناة وعدم الإهتمام بالحيوانات بمحمل الجد كما طالب بعزل وزير الغابات قائلاً : (إذا كان لديه أى إحساس بالمسئولية عليه أن يستقيل) . ومن ثم حاول وزير الغابات تقليل وطأة ما حدث وقدم إعتذاراً رسمياً على فيسبوك ونشر إعتذاراً مرفقاً بصور أنثر الفيل الحامل

رواد مواقع التواصل تفاعلوا مع الخبر وانتقدوا تصرف الإنسان بوحشية تجاه الحيوانات مطالبين المنظمات العالمية بالتدخل. برأيكم، هل يوجد حل أفضل لحماية المحاصيل الزراعية وحماية الحيوانات بنفس الوقت. إذا أعجبكم المقال لا تنسوا الضغط على زر الإعجاب ومشاركته مع أصدقاءكم! إلى اللقاء!

 

1+
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى