الفن

أحمد الفيشاوى يواصل فضح طليقته.. ماذا كشف هذه المرة؟

0

يبدو أن إحراز الفنان المصري أحمد الفيشاوي لانتصارين متتاليين بدأ بإلغاء دفعه قيمة إيجار شقة لابنته، ثم إلغاء حكم حبسه عا ًما بسبب عدم دفعه للنفقة وتبرأته أمام المحكمة، جعله ينتقض ضد طليقته ويبدأ في فضح أمور لم يكن يتحدث عنها من قبل. (اضغط على المزيد لمتابعة المقال)

وقال أحمد الفيشاوي في منشور له عبر حسابه على موقع “إنستغرام”، تعليقا على صور  جمعت “لينا” ابنته مع جدها الفنان الراحل فاروق الفيشاوي وجدتها الفنانة المصرية سمية الألفي، إن هند الحناوي خالفت قانون حضانة الابنة “لينا” وجعلتها تقيم مع زوجها دون وجه حق.

وتابع أحمد الفيشاوي أن هند الحناوي تمنعه من رؤية ابنته منذ 6 سنوات لدرجة أنها جعلت الصغيرة ترفض الحضور إلى جدها لتوديعته قبل وفاته ولم تلبي طلبه، فكتب قائلاً: “قضت محكمة جنح الدقي ببراءة الفنان أحمد الفيشاوي من الحكم بالحبس لمدة سنة لامتناعه عن تنفيذ حكم نفقة بعد أن ألغت محكمة الأسرة هذا الحكم والذي كان يجبر على أحمد الفيشاوي دفع مبلغ 23,000 جنيه إسترليني قيمة إيجار الشقة التي تقيم فيها هند الحناوي مع زوجها الحالي في إنجلترا”.

وأضاف أحمد الفيشاوي قائلاً: “بالإضافه لمبلغ 7000 جنيه أجر مسكن للجدة التي تقيم في القاهرة والصغيرة تقيم بالمخالفة للقانون مع زوج أمها بإنجلترا وكذلك مبلغ ثلاثة آلاف جنيه للجدة للأم بصفتها الحاضنة القانونية وهي لم تنفذ حكم الحضانة وتترك الصغيرة تعيش بإنجلترا وتحرم الأب وأسرته من رؤيتها منذ أكثر من ستة سنوات كاملة حتى ُتوفي الجد إلى رحمة االله دون أن تلبي له الصغيرة رغبته وطلبه الأخير في أن يراها ولو لمرة واحدة”.

وأشار الفيشاوي قائلاً: “هنا تلعب محكمة الأسره دور حيوي وخطير للتوازن الاجتماعي بين أطراف الأسرة حتى في ظل الخلافات الأسرية التي تصل للانفصال بين الآباء والأمهات ورسم طريق دقيق لا يحيد عن الحق لأطراف العلاقة الثلاثة الآباء والأمهات والأطفال لما لهذا الدور من خطورة في حياة الدولة بأكملها”.

واستطرد قائلا: “وذلك لأن الأسرة وأفرادها هم النواة الأولى في بناء الدولة”. ولذلك فإن القانون يحدد حقوق كل طرف وواجباته تجاه الآخر بصورة دقيقة ج ًدا لا تسمح لأحدهم أن ينال حقوق ولا يلتزم بما عليه من واجبات لا سيما في بعض الحالات التي تحاول الأم التربح من وجود الصغير معها وتحول العلاقة الأسرية السامية إلى علاقة تجبر فيها الأب على الإنفاق حتى دفع إيجار الشقة التي تقيم فيها مع زوجها مثل هذه الحالة والجدة التي لا تنفذ حكم الشمل الصادر من 2017′′.

وأوضح قائلاً: “وعلى الرغم من ذلك تستخدم حكم الضم للحصول على أجر حاضنة 3 آلاف جنيه شهر ًيا وسبعة آلاف جنيه أجر مسكن للصغيرة والصغيرة لا تعيش معها أصلاً.. هذا الحكم يوضح أن محكمة الأسرة توازن في احترافية شديدة مصالح أطراف الأسرة بالكامل وترعاها لتحقق مصلحة الجميع دون أنيجورطرفعلىالآخرويحرمأ ْبوأسرته من رؤية أبنائه والتواصل معهم”.

وبّرأت محكمة مصرية الأربعاء الماضى الفنان أحمد الفيشاوي، من قضية امتناعه عن دفع نفقة ابنته “لينا” ومصروفاتها الدراسية، وذلك بقرارها الصادر بإلغاء حكم حبسه عاما على خلفية تلك القضية.

0
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى